بالتأكيد أن يدعو فرد أو جهة إلى مقاطعة حفل ما، هذا من حقه، إذا كان لا يلائم الحفل ومضمونه معتقدات هذا الفرد أو تلك الفئة. لكن، المخيف في الأمر، وتكراره في منطقتنا، هي الشرعية الذي يرى البعض بأنه يحظى بها والتي تمنحه "الجرأة" إلى المطالبة بإيقاف أو إلغاء أو منع شيء بحجة أن الآخر يمسّ في معتقد له، خاصة عندما يدور الحديث عن الحريات، تلك الفردية وحريات التعبير وحرية الاعتقاد، إلخ... هذه المطالبة لا تقتصر على بيانات صحافية تحاول أن "تفسّر" أسبابها، إلا أنها تترجم لعنفٍ علني لا يؤثر ولا يخيف أحد مقارنة ما بما "تخفيه" أغنية و"تمسّ" بمشاعره صورة!

SL البدو الرقمي


إذا كنت لا خلق محتوى جيد عليك الموقع، وأنك لن تحصل النجاح مع أي موقع وسائل الاعلام الاجتماعية بما في ذلك سبورل]. فإنك لن تحصل على الكثير من الآراء إذا كنت تعزيز المبيعات أو الصفحة المقصودة للمنتج على SU. هذا النوع من المحتوى الذي يعمل بشكل جيد على هذه الشبكة الاجتماعية على ما يرام الدروس بحثها حول موضوع معين، وأشرطة الفيديو للاهتمام ومفيدة، صور، اكتب قائمة المقالات أو المشاركات والرسوم البيانية.

يمكنني الرد على الأمازون الروابط التابعة لها في الفيسبوك

×