الموضوع الأول في قائمتنا، "التسويق برو"، ويدعي أن يكون جميع الأغراض والتسويق وكبار المسئولين الاقتصاديين موضوع-ولسبب وجيه. ويأتي الموضوع مع 11 ديموس premade التي يمكن استخدامها من قبل وكالات التسويق، لحسابهم الخاص، الشركات، والمخازن على الإنترنت، وأكثر من ذلك بكثير. الموضوع يشمل على منشئ الصفحة السحب والإفلات سهلة الاستخدام، فضلا عن الهاتفية القصيرة لعنصر مختلف الكتل حيث يمكنك بسهولة إضافة الاكورديونات، علامات التبويب، وأزرار الوسائط الاجتماعية، والنماذج وكبار المستشارين التقنيين والعناصر الأخرى لموقع الويب الخاص بك دون أي ترميز. الموضوع أيضا تماما للتخصيص واستجابة.
موضوع قوة يمكن استخدامها لمواقع الويب صفحة واحدة ومتعددة الصفحات، ويأتي مع تخطيط مجموعة فريدة من نوعها، مما يجعل خيار كبير لتصميم لحسابهم الخاص، والوكالات الإبداعية. يمكنك أن تختار بين اثنين من العروض كنقطة انطلاق، كل منها عرض شريط تمرير جميلة مثالية لإضافة أزرار الدعوة إلى العمل، وتوجيه حركة المرور إلى شكل من أشكال الاتصال أو الصفحة الخاصة بك. الموضوع استجابة كاملة، ترميز مع كبار المسئولين الاقتصاديين أفضل الممارسات للعقل، وجاهزة للشبكية.

على أن هذا المفهوم بنسبيته وإطلاقه بدأ منذ تسعينيات القرن الماضي يتعرض لهزة شديدة بدخول العالم عصر الكومبيوتر والانترنيت والعصر المعلوماتي الرقمي (Digital Time) ، حيث يجري تشفير كل شيء، المعلومات، والعلوم والبيانات، والأسرار، وغيرها إلى أرقام. نحن نعيش انقلابا جذريا في مفهوم المدني والريفي. الآن برز مقياس جديد لمدنيتنا وريفيتنا (وليس بدويتنا) بصرف النظر عن مكان عيشنا في القارات الخمس. هذا المقياس هو المعرفة بعالم الكومبيوتر والانترنيت، والتحرك رقميا. أحد الباحثين الأمريكيين في هذا المجال يقسم أبناء عصر الكومبيوتر والانترنيت إلى فئتين، هما فئة المواطنين الأصليين في العصر (Natives) وفئة المهاجرين إليه (Immigrants). أما المواطنون الأصليون فهم الذين ولدوا في عصر الانترنيت، بدء من التسعينيات من القرن الماضي، فهؤلاء يعرفونه (يرضعونه مع حليب الأم)، ويعرفون أسراره، واستخداماته، وتطوراته، وتطبيقاته. إنه عالمهم. وأما كل الآخرين الذين ولدوا قبل التسعينيات، وداهمهم الانترنيت، واضطرهم إلى معرفته معرفة متفاوتة، وإلى محاولة اللحاق بالمواطنين الأصليين، فهم مهاجرون إليه، نعم مهاجرون من العالم القديم ما قبل الرقمي، يدخلون فيه أملا بالحصول فيه على مكانة، أو على الأقل مكان. هؤلاء هم الشباب المولودون في الثمانينيات والسبعينيت من القرن الماضي والقادرون على التكيف مع الجديد. ولا ندري كيف فات الباحث الكبير أن ينتبه إلى فئة ثالثة في هذا العصر - اقترحُ أن تطلق عليهم تسمية "لاجئين" (Refugees)، وهم السائرون في آخر الركب وولدوا بفترة طويلة قبل العصر الرقمي، ولا يملكون إلا أن يحاولوا، بشكل ميئوس منه، مماشاة متطلبات العصر الذي يبني كل نشاطاته الاقتصادية، والتجارية، والثقافية على الكومبيوتر والانترنيت، وتكنولوجيا المعلومات - لاجئون يطلبون الحماية في هذا العالم الرقمي. وهم لا يكادون يتعلمون شيئا حتى يصبح قديما، وعليهم أن يواكبوا الجديد ولم يتعلموا بعد الكفاية من القديم. لنعطي مثالا، كاتب هذه السطور الذي يعتبر نفسه من فئة اللاجئين إلى العصر الرقمي، فعندما يحصل عطل في كومبيوتري وأنا منهمك في عمل يجب أن أنتهي منه خلال وقت قصير، أصاب بالارتباك، أحاول أن أحل المشكلة، لكني في آخر المطاف أحمل الجهاز، وأسرع إلى القسم الفني في الجامعة. معظم الذين يساعدوننا هناك هم متدربون لا تتجاوز أعمار أغلبهم العشرين سنة، ونحن الذين نقف بالدور منتظرين أن يفرغ أحدهم ليساعدنا يبعث منظرنا على الأسى. أصغرنا عمرا هو في الخمسينات، وأقل ما يحمله الواحد منا من شهادات هي الدكتوراه، وأقلنا خبرة في التدريس مخضرم في هذه الجامعة. وكلنا بحاجة إلى مساعدة هؤلاء الشباب. أقف إلى جانب المتدرب، وبمجرد أن أشرح له ما حصل تتحرك أصابعه السحرية التي لا تستطيع عيناي ملاحقتها في حركتها على لوحة المفاتيح، فترى ما على الشاشة يتغير عشرات المرات وبسرعة البرق، ثم إذا بالعطل زال. أشعر ليس فقط بالانبهار والضياع اللذين أفترض أن جدي كان يشعر بهما عندما انتقل من قرية في ريف ديالى إلى مدينة صغيرة فيها، واللذين عاد أبي وشعر بهما عند انتقاله من مدينتنا الصغيرة إلى بغداد، واللذين شعرت بهما، أنا ابن بغداد، عند أول زيارة لي إلى لندن قبل أربعين سنة، ثم لسنوات طويلة في الدنمارك، بل إني أشعر بالهزيمة والاحباط، لأننا نصبح تدريجيا عالة على مواطني المجتمع الرقمي. لهذا أعتبر نفسي لاجئا في العصر الرقمي، أو قل ريفيا، أو بدويا من نسل (البدو). (بدويا) كان جدي في مدينتنا الصغيرة، و(بدويا) كان أبي في بغداد، وبدوي ما زلت أنا في العصر الرقمي. أسأل نفسي: متى تعلم هذا الشاب هذه الأشياء؟ ومتى سأتعلمها، أو بالأحرى أتعلم الجزء الضروري لي منها؟ كم من الوقت أحتاج لتعلمها؟ ولا شك عندي أبدا أني ستكون عندي نفس المشاعر لو وقفت إلى جانب شاب في هذا العمر يعيش في مدينة في الجزيرة العربية، أو في مصر، أو في تونس. ومن يدري فقد تكون مشاعر الاحباط والهزيمة أكبر، لأن كثيرين من شباب الجزيرة العربية والعراق، وسورية، وتونس، والمغرب، وغيرهم مواطنون أصليون بامتياز في هذا العصر، وبينهم حتى قراصنة انترنيت (هاكرز). هل سمعتم بالجيش الالكتروني السوري؟

أنطونيو ز nomada الرقمية


السؤال الأكثر أهمية اليوم من أي وقت مضى ، حيث يعتقد أن مكان تخزين الموقع يؤثر بشكل مباشر على وقت التحميل ، مما يؤثر بدوره في قدرة النشاط التجاري على جذب واستبقاء حركة المرور إلى الموقع. لتقليل وقت التحميل ، يتم تخزين مواقع SITE123 على خوادم شبكة توزيع المحتوى (CDN) المنتشرة في جميع أنحاء العالم. سيتصفح الزائر موقعك بأسرع طريقة ، حيث سيتم تحميله من أقرب موقع ممكن. قم بإنشاء موقع ويب بأداء رائع.
محرك جوجل، محرك واحد ودروببوإكس تسمح لك لتخزين والنسخ الاحتياطي وكميات كبيرة من البيانات مثل المستندات والصور ومقاطع الفيديو في "سحابة"، واسترجاعها في أي مكان، وذلك باستخدام الجهاز. وهناك أيضا عدد كبير من غيرها من تطبيقات تبادل الملفات والنسخ الاحتياطي للملفات مثل ZIP الغيمة، نسخ وغيرها من الخدمات التي يمكنك استخدامها لنسخ احتياطية من البيانات الهامة الخاصة بك وتقاسمها مع الآخرين. يمكنك ان ترى قائمة مفصلة من الخدمات المفيدة من مراجعاتنا الغيمة خدمات النسخ الاحتياطي.

البدو الرقمي ويلنجتون


موضوع "الموجه جنوب شرقي أوروبا" لديها تصميم عصري وأنيق. الموضوع هو خيار كبير لوكالة جنوب شرقي أوروبا أو التصميم، ولديها الكثير من المساحة لعرض خدماتك، شهادات من العملاء الماضية، دراسات الحالة، وأعضاء الفريق، وأكثر. يأتي الموضوع مع Visual الملحن منشئ ومنزلق الثورة حيث يمكنك بسهولة إدراج شرائح جميلة في أي مكان على الصفحة الخاصة بك وإنشاء تخطيطات فريدة من نقطة الصفر. موجه كبار المسئولين الاقتصاديين أيضا استجابة كاملة وجاهزة للترجمة.


بالتأكيد أن يدعو فرد أو جهة إلى مقاطعة حفل ما، هذا من حقه، إذا كان لا يلائم الحفل ومضمونه معتقدات هذا الفرد أو تلك الفئة. لكن، المخيف في الأمر، وتكراره في منطقتنا، هي الشرعية الذي يرى البعض بأنه يحظى بها والتي تمنحه "الجرأة" إلى المطالبة بإيقاف أو إلغاء أو منع شيء بحجة أن الآخر يمسّ في معتقد له، خاصة عندما يدور الحديث عن الحريات، تلك الفردية وحريات التعبير وحرية الاعتقاد، إلخ... هذه المطالبة لا تقتصر على بيانات صحافية تحاول أن "تفسّر" أسبابها، إلا أنها تترجم لعنفٍ علني لا يؤثر ولا يخيف أحد مقارنة ما بما "تخفيه" أغنية و"تمسّ" بمشاعره صورة!

SL البدو الرقمي


هناك عدة طرق لحماية باندويدث موقعك من الاستهلاك الخارجي بواسطة أوامر تضعها في ملف إتش تي أكسيس داخل موقعك. مثل حماية الصور بصوره ثابته أنت تحددها فمثلا عندما تقوم بأخذ صورة من المدونه وتضعها في موقع اخر ستشاهد صوره أخرى تحذيريه تفيد بان الصورة محفوظة لـ المدونه. وكذلك عندما تضع رابط ملف تحميل في اي موقع سيتم تحويل من يضغط على وصلة التحميل إلى المدونه مباشره.

ما هي العملات رديت

×